كلية علوم الطبيعة والحياة تفتتح أشغال المؤتمر الدولي حول تثمين النباتات البديلة والأراضي المتدهورة و الهامشية

إنطلق صباح اليوم 11 ماي 2022 أشغال المؤتمر الدولي حول تثمين النباتات البديلة والأراضي المتدهورة و الهامشية، حيث أفتتح أشغال المؤتمر في جلسته الافتتاحية الأستاذ الدكتور قده الحبيب نائب مدير الجامعة المكلف بالعلاقات الخارجية، حيث أبلغ المشاركين على المستويين الوطني والدولي ولكل الحضور تحيات السيد مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عمر فرحاتي، وأثنى على المؤتمر لما يحمل موضوعه ومحاوره وأهدافه من مساهمات في إطار إستصلاح الأراضي والتنمية المستدامة للزراعة للوصول إلى تحقيق الأمن الغذائي الوطني.
كما أخذ الكلمة السيد عميد كلية علوم الطبيعة والحياة الدكتور زعتر عبد المالك، حيث بين أهمية المؤتمر العلمية نظرا للتغيرات المناخية الكبرى ونقص الموارد الطبيعية وشح المياه والزيادة السكانية، مما يتطلب الإنتباه للأراضي الهامشية وتثمين النباتات البديلة.
ليبين مدير المؤتمر الدولي الدكتور غمام اعمارة الجيلاني الإشكالية التي يناقشها المؤتمر ومداخلات السادة المشاركين عبر محاوره وتثمين النباتات البديلة واستصلاح الأراضي المتدهورة، وكذلك المصادر المائية، والتنمية الزراعية والحيوية.
وقد ترأس اللجنة التنظيمية للمؤتمر الدولي الدكتور حمد إبراهيم، وكانت المداخلات من الجامعات الجزائرية ومخابر البحث من فرنسا، تونس ومصر.
ويستمر المؤتمر الدولي لتثمين النباتات والأراضي المتدهورة و الهامشية في إنتظار الخروج بالتوصيات الدالة على فاعليته.
وفي المشاركة الدولية تقدم السيد مدير الملتقى الدكتور غمام اعمارة الجيلاني بالشكر لكل المشاركين خاصا بالذكر عميد الباحثين في إفريقيا الأستاذ الدكتور الشاذلي عبدلي من دولة تونس الشقيقة على مجهوداته العلمية والبحثية وتعاونه الدائم مع الكلية وجامعة الشهيد حمه لخضر -الوادي-