جامعة الشهيد حمه لخضر بالوادي

جامعة الوادي – الشهيد حمه لخضر – الجزائر

 منصات التواصل

 البروفيسورة دلال وشن عميدة جديدة لكلية الآداب واللغات بجامعة الوادي

قام اليوم 10 أكتوبر 2022 السيد مدير جامعة الشهيد حمه لخضر الأستاذ الدكتور عمر فرحاتي بتنصيب الأستاذة الدكتورة دلال وشن عميدة جديدة لكلية الآداب واللغات خلفا للأستاذ الدكتور مسعود وقاد.

حضر حفل التنصيب بالكلية المذكورة نواب السيد مدير الجامعة المكلفون بالبياغوجيا، والعلاقات الخارجية، والطور الثالث والبحث العلمي، وعميد كلية العلوم الدقيقة والأمين العام للجامعة والمديرة الفرعية للوسائل، ونواب عمادة الكلية المكلفون بالدراسات والبيداغوجيا للطورين الأول والثاني والثالث ورؤساء أقسام اللغة العربية والفرنسية والانجليزية والأمين العام للكلية وجمع من الإطارات والأساتذة.

في كلمته لدى حفل التنصيب، نوه السيد مدير الجامعة بالجهود المعتبرة التي بذلها العميد السابق طوال سنوات عهدته التي دامت نحو سبع سنوات قضاها في سبيل الرقي بالكلية على مختلف الأصعدة مشيرا إلى أن بعض الظروف الخاصة حالت دون مواصلته مهمته النبيلة. كما أشاد السيد المدير بالعميدة الجديدة الأستاذة الدكتورة دلال وشن باعتبارها نشأت وتكونت علميا وبيداغوجيا في رحاب الكلية ولها العديدة من الإسهامات العلمية والبيداغوجية فضلا عن كونها مديرة مخبر التداولية وتحليل الخطاب. واعتبر السيد المدير أن تنصيب امرأة على رأس الكلية يحمل أكثر من دلالة مشيرا إلى أهمية إشراك المرأة في تقلد المناصب الهامة ومنحها الفرصة لإبراز إمكانياتها في التسيير داعيا إطارات الكلية وأساتذتها وموظفيها إلى دعم ومساعدة العميدة الجديدة في أداء مهامها.

كما قدم بالمناسبة، العميد السابق الأستاذ الدكتور مسعود وقاد خالص تشكراته للسيد مدير الجامعة وكذا لطاقمه الإداري والبيداغوجي وأساتذة الكلية وموظفيها على كل المساعدات التي قدموها له خلال عهدته. أما العميدة الجديدة للكلية الأستاذة الدكتورة دلال وشن فقد شكرت السيد مدير الجامعة ومن خلاله السيد الوزير على الثقة التي وضعاها في شخصها للقيام بشؤون كلية الآداب واللغات متعهدة بتقديم كل ما لديها لترقية الكلية على كافة الأصعدة. 

من جهتهم، أثنى نواب العمادة المكلفون بالدراسات والطورين الأول والثاني والثالث ورؤساء الأقسام والأمين العام للكلية على ما قدمه العميد السابق في صالح خدمة وتطوير الكلية، كما هنأوا بالمناسبة العميدة الجديدة على المنصب الجديد الذي تقلدته متعهدين بتقديم كل الدعم والمساعدة لكي تنجح في مهمتها النبيلة والتي اعتبروها طاقة جديدة ضخت في كلية الآداب واللغات. كما تم خلال الحفل تكريم العميد السابق كفاء جهوده المعتبرة التي بذلها خلال عهدته في تسيير الكلية والتي بلغت نحو سبع سنوات.